سياسة

الإثنين,2 مايو, 2016
خلال ايامها البرلمانية .. حركة نداء تونس تسعى لاستعادة الاغلبية بمجلس نواب الشعب

الشاهد_ تعقد كتلة حزب حركة نداء تونس يومي 8 و9 ماي الجاري أشغال أيّامها البرلمانية المزمع الإعلان خلالها عن التحاق ما يناهز الـ13 نائبا بالحركة، حسب ما أفاد به النائب عن الكتلة سفيان طوبال في تصريح سابق

النائب المستقيل من كتلة الاتحاد الوطني الحرّ، يوسف الجويني، أكّد بدوره، في تصريح التحاقه بنداء تونس رفقة 3 نواب مستقيلين من كتلة الوطني الحرّ (رضا الزغندي وعلي بالأخوة ونور الدين بن عاشور).

يُشار إلى أنه في صورة انضمام 13 نائبا إلى كتلة نداء تونس (57 نائبا حاليا)، تستعيد هذه الكتلة صدارة الترتيب بـ70 نائبا أي بفارق نقطة واحدة عن حركة النهضة المكونة من 69 نائبا.

الجدير بالذكر أنه بعد استقالة 26 نائبا من الكتلة البرلمانية لنداء تونس وتشكيلهم لكتلة جديدة (كتلة الحرة)، تراجعت كتلة النداء لتصبح ممثلة بـ57 نائبا فقط مقابل تقدّم حركة النهضة التي تصدّرت ترتيب الكتل بـ69 نائبا.