عالمي دولي

الثلاثاء,26 أبريل, 2016
خطوة نحو إنهاء منع الاختلاط بحجة الموانع الشرعية…إسكان شباب بجانب مبيت للفتيات في جامعة إيرانية

الشاهد_ خلف قرار اتخذته رئيس جامعة “بهشتي” العريقة في العاصمة الإيرانية طهران، بمبيت شباب الجامعة إلى جانب المبيت المخصص للفتيات، ضجة داخل الجامعة.

و تفاجأ عدد من الفتيات الجامعيات تفاجأن صباح اليوم بوجود شبان من نفس جامعتهن يقيمون في غرف خالية إلى جانبهن، مشيرة إلى أنّ “الجامعة عطلت اليوم دروسها بعد اعتراضات من قبل مجموعة من الفتيات”.

 

وقال رئيس جامعة “بهشتي” فاطمة مهاجر في تصريح إعلامي إن “هذا القرار اتخذ بعلمها والهدف منه أن تتعلم الفتيات التعامل مع الشباب في الحرم الجامعي وغيره، وهذا الأمر يمكن أن يكون بداية لتحسين العلاقات وإنهاء حالة منع الاختلاط بحجة الموانع الشرعية والاجتماعية”.

من جهتها ، قالت دائرة الاعلام والعلاقات العامة في جامعة “بهشتي” في بيان لها “إنّ إسكان الشباب إلى جانب مكان إقامة الفتيات كان بسبب عدم وجود ميزانية لتأمين ودفع الأجور لهم في الأماكن التي كانوا يقيمون فيها”.

 

وتمنع إيران أي شكل من أشكال الاختلاط في العمل أو الدراسة، حتى أنّ السلام بين الجنسين غير مسموح به، لكن هذا القرار دائما ما يتم التساهل فيه، فهناك عدد من الجامعات تجد فيها الفتيات والشباب جنبا إلى جنب، فضلا عن بعض مراحل الدراسة الابتدائية فهي مختلطة خاصة في المدارس الأهلية.