عالمي عربي

الثلاثاء,1 مارس, 2016
خروقات جديدة للهدنة في سوريا

الشاهد_قتل أربعة أشخاص وأصيب آخرون بنيران روسية وسورية في إدلب وحمص ودرعا في انتهاك للهدنة السارية بسوريا، في حين ألقت طائرات النظام السوري منشورات تدعو مقاتلي المعارضة لإلقاء أسلحتهم.

وقالت مصادر إعلامية إن ثلاثة أشخاص قتلوا وأصيب عشرات اليوم الثلاثاء في قصف بالصواريخ استهدف قريبة الزعينية في ريف جسر الشغور بريف إدلب شمالي سوريا.

من جهتها قالت لجان التنسيق المحلية إن طائرات روسية أغارت على محيط بلدة بداما في ريف جسر الشغور الغربي جنوب غربي محافظة إدلب، في حين قصفت قوات النظام السوري محيط بلدة المسطومة جنوب إدلب بالمدافع الثقيلة.

وفي ريف اللاذقية شمال غربي سوريا، تحدث ناشطون عن غارات روسية على قرى بجبلي التركمان والأكراد، كما تحدثوا عن قصف محيط مخميات للنازحين قرب الحدود التركية.

وفي الوقت نفسه قالت وزارة الدفاع الروسية إن قذائف أُطلقت من منطقة تسيطر عليها جبهة النصرة سقطت في بلدة كنسبّا بينما كان صحفيون يقومون بجولة في البلدة بحماية قوات روسية خاصة. وكانت القوات السورية استعادت البلدة مؤخرا.