عالمي عربي

الأحد,12 يوليو, 2015
خامنئي: لا ثقة في أمريكا واستعدوا للقتال

الشاهد_قال القائد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي خلال اجتماع طلابي في طهران إن الولايات المتحدة تمثل “التجسيد الحقيقي للغطرسة العالمية” طبقا لما نشر على موقعه الإلكتروني.

 

 

وقال الموقع الالكتروني لخامنئي، السبت، أن طالبا سأل عما سيحدث “للقتال ضد الغطرسة العالمية” بعد إتمام المحادثات النووية بين إيران والقوى العالمية فأجاب خامنئي قائلا “إن القتال لن يتوقف”.

 

 

ونقل عن خامنئي قوله “استعدوا لمواصلة قتالكم ضد الغطرسة العالمية”.
ووجه المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية في إيران علي خامنئي انتقادات قوية للولايات المتحدة، وذلك في معرض استعراضه للجهود المبذولة حاليا لإيجاد تسوية للأزمة المتعلقة بالملف النووي الإيراني.

 

 

ففي كلمة ألقاها في طهران، اتهم خامنئي الأمريكيين بالغطرسة، وقال إنه لا يمكن الوثوق بهم.
يأتي ذلك في وقت تواصل فيه إيران والقوى الكبرى المعنية بملفها النووي الجهود الرامية إلى إيجاد اتفاق دائم من شأنه الحد من طموحات إيران النووية.

وكان خامنئي طيلة فترة المفاوضات يدعم موقف المفاوضين الإيرانيين، ولكنه كان في الوقت ذاته يعبر علنا عن شكوكه من إمكانية أن تحقق المفاوضات أي نتائج.
وأضاف خامنئي أن على طهران تحصين نفسها ضد العقوبات التي فرضها عليها الغرب بسبب برنامجها النووي.
ومن المقرر أن تستأنف المفاوضات بين إيران ودول (5+1) في الثامن عشر من الشهر الحالي.

وأعلن مساعد الشؤون السياسية لممثلية قائد الثورة الإسلامية في الجامعات حجة الإسلام مهدي قريشي بأن سماحة القائد سيستقبل عصر اليوم السبت حشدا من الطلبة الجامعيين في البلاد.

وقال قريشي في تصريحات صحافية، أنه وفقا لما جرت عليه العادة كل عام، حيث يستقبل قائد الثورة الإسلامية الطلبة الجامعيين، سنشهد عصر اليوم أيضا مثل هذه المراسم.

وأضاف، أن ألف طالب جامعي من مختلف جامعات البلاد سيحضرون اللقاء ويتحدث 10 منهم بالنيابة عن التنظيمات والاتحادات والقطاعات الجامعية المختلفة.

وأوضح قريشي بأن الطلبة الجامعيين سيشاركون في مأدبة إفطار رمضانية بحضور قائد الثورة الإسلامية.