عالمي عربي

الثلاثاء,17 مايو, 2016
خالف البروتوكولات الملكية .. حاكم دبي في موقف محرج مع ملكة بريطانيا

الشاهد_ وقع نائب رئيس دولة الإمارات وحاكم إمارة دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في موقف محرج مع ملكة بريطانيا عندما حضر إلى جانبها سباق الخيل قبل أيام في منطقة “وندسر” القريبة من لندن، حيث انتهك البروتوكولات الملكية المعمول بها في البلاد منذ عشرات السنين، فما كان من الملكة إلا أن ابتسمت ابتسامة خفيفة وواصلت طريقها.

وبحسب الصورة التي نشرتها جريدة “ديلي ميل” وأثارت كثيراً من السخرية في بريطانيا، فإن الشيخ محمد بن راشد وضع يده اليسرى على اليد اليمنى لملكة بريطانيا إليزابيث الثانية عندما كان يتبادل معها أطراف الحديث خلال “سباق وندسور الملكي للقدرة”، وهو ما يشكل انتهاكا للمراسم والبروتوكولات الملكية، فيما تقول الصحيفة البريطانية إنه “موقف ربما لن تنساه الملكة في حياتها”.

وبحسب البروتوكولات الرسمية في بريطانيا، فإنه لا يجوز لأي شخص أن يلمس أيا من أفراد الأسرة المالكة بأي شكل كان، كما أن المصافحة تبدأ من طرف الملكة أو أحد الأمراء، دون أن يبادر الآخرون لمصافحتهم.

وتقول الصحيفة في التقرير إن محمد بن راشد وضع يده بـ”ود” على الملكة البالغة من العمر 90 عاماً خلال الحديث الجانبي الذي جمعه معها، فيما بدا أنه لا يعرف بالتقاليد الملكية ولا المراسم المعمول بها في بريطانيا.
ويظهر في الصورة الملكة وقد ردت على الإمساك بيدها بابتسامة خفيفة تجاه الشيخ محمد بن راشد.

ومن المعروف أن المسؤولين الإماراتيين كثيرو التردد على بريطانيا ولقاء المسؤولين فيها، إلا أن تصرف الشيخ الإماراتي يدل على قلة المعرفة بالمراسم الملكية المعمول بها في البلاد.
وتقول “ديلي ميل” إن الملكة لم تمكث طويلاً في السباق حيث سرعان ما غادرت من أجل الراحة والاسترخاء.

عربي21