سياسة

السبت,21 نوفمبر, 2015
خالد شوكات: اجتماع المكتب التنفيذي لن ينعقد.. وهذه تفاصيل المبادرة التي تقدم بها السبسي لحل أزمة النداء

الشاهد_أكد النائب عن حركة نداء تونس في تصريح صحفي، اليوم السبت 21 نوفمبر 2015، أن اجتماع المكتب التنفيذي للحركة المقرر غدا لن ينعقد، موضحا أن الرغبة في جعل الخطوة القادمة لحل أزمة النداء تسير في الاتجاه الإيجابي وتصنع الفارق حتى لا يتكرر نفس السيناريو الذي شهده اجتماع الحمامات هو السبب وراء الغاء اجتماع الغد، حسب قوله.

 

 

وأفاد شوكات بأن اجتماعا “ضيقا جدا” جمع البارحة بين رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي و3 من قيادات حركة نداء تونس بما فيهم هو، قدم خلاله السبسي مبادرة جديدة لإنهاء أزمة الحزب بشكل سريع ونهائي، حيث بدا لرئيس الجمهورية، وفق تصريحات شوكات، ان هناك نوع من الانسداد في الأفق وأن المبادرات الماضية لم تؤت أكلها بما فيها مبادرة لجنة 5+5.

 

 

وأضاف النائب عن النّداء أن مبادرة قائد السبسي تنقسم على 3 مراحل، وسيتم في المرحلة الاولى تشكيل لجنة من قيادات النداء الذين يقفون على نفس المسافة من جميع الأطراف للتحضير لمؤتمر تأسيسي، سيكون هو المرحلة الثانية، على أن ينعقد في أجل أقصاه جانفي 2016، على أن يتم فيما بعد (المرحلة الثالثة) عقد المؤتمر الانتخابي باعتبار التحضير له يتطلب وقتا طويلا لا تتحمله الأزمة التي يعيشها الحزب ولا الوضع العام في البلاد، على حد تعبيره.

 

كما أكد شوكات أن انسداد الافق وعدم وضوح الرؤية فيما تعيشه حركة نداء تونس من خلافات داخلية أصبح “مشكلا مزعجا” وكلفته الاقتصادية باتت “باهضة”، باعتبار ان الازمة وفق تصوره، لم تعد متعلقة بالنداء فقط بل أصبحت في صميم المصلحة العليا للدولة.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.