أهم المقالات في الشاهد

الجمعة,29 يناير, 2016
خاص بالشاهد….التكتّل و التحالف و التيّار يضعون اللمسات الأخيرة لحزب جديد ينهي تشتتهم

الشاهد_منذ نحو سنة تحاول الأحزاب الإجتماعيّة الديمقراطيّة في تونس جمع شتاتها و لملمة جروح الإنتخابات التشريعيّة و الرئاسية الأخيرة للعودة إلى المشهد السياسي بقوّة كطرف فاعل في المعارضة و لإضفاء نوع من التوازن على المشهد السياسي الذي أثبتت نتائج صندوق 26 أكتوبر 2014 أنّه يميل بأغلبية ساحقة لحزبين كبيرين هما حركة النهضة و نداء تونس في حين تبقى مختلف باقي التعبيرات السياسيّة بعيدة عن إكتساب أحجام مؤثرة فعليا.

 

إجتماعات ماراطونيّة بين نحو ستة أحزاب وسطية فشلت في الوصول إلى أرضية إتفاق و علّق الحوار بينها لفترة قبل أن تعود ذات الأحزاب للتنسيق فيما بينها من أجل بيانات و مواقف مشتركة من مشروع قانون المصالحة المالية و الإقتصادية الذي إقترحته رئاسة الجمهوريّة و ما إن إنتهى الأمر حتّى عاد ثلاثة فقط للنقاش هم حزب التكتل الديمقراطي من أجل العمل و الحريات و حزب التيار الديمقراطي و حزب التحالف الديمقراطي التي عقدت أكثر من لقاء في الشهرين الأخيرين في إتجاه تكوين جبهة أو حزب سياسي يضمّ ثلاثتهم و يضع حدّا لتشتتهم.

 

مصادر خاصة لموقع الشاهد أكّدت أن الأحزاب الثلاث المذكورة نجحت أخيرا في إيجاد أرضية إلتقاء مشتركة و هي في طور وضع اللمسات الأخيرة لإعلان ميلاد حزب سياسي جديد تنصهر فيه ثلاثتها و ينتظر أن تحاول من خلاله لعب دور في المعارضة و المشاركة بجديّة في الإنتخابات البلدية القادمة.