سياسة

الإثنين,21 ديسمبر, 2015
فيما يتعلّق ببرنامج الحزب و تفاصيل الأمانة العامّة له ، عدنان منصر يكشف

قال عضو الهيئة السياسية لـ’ حراك تونس الإرادة‘ عدنان منصر، اليوم الإثنين في تصريح صحفي ، إنّ الهيئة السياسية للحزب تضمّ حاليا 60 شخصية ثلثهم كانوا ينتمون إلى حزب المؤتمر إضافة إلى أسماء من حزب التكتل والجمهوري ونواب سابقين أغلبهم من الصف الثاني والثالث في أحزابهم.

وأوضح أنّ الهدف من هذا التنوّع بناء حزب مختلف يضمّ كفاءات سياسيّة بطريقة هيكليّة لإثراء هذه التجربة الجديدة التي أُعلن عنها أمس الأحد 20 ديسمبر 2015، مشيرا إلى أنّ الهيئة السياسية قد تتوسّع في المستقبل.

وأكّد منصر أنّ ‘حراك تونس الإرادة’ هو جزء من حراك شعب المواطنين وهو تنظيم حزبي إضافة إلى لجان داخل الهيئة السياسية تشتغل على غرار بقية الأحزاب، مشدّدا على أنّ هذا المشروع سينجح بسبب التنوع الذي يشهده وسيعيد الآمل إلى المواطنين الذين فقدوا الثقة في السياسيين.

وتحدّث عضو الهيئة السياسية عن الأمانة العامة للحزب، قائلا إنّ النظام الداخلي سيحددها والمكتب التنفيذي، متابعا أنّهم أخذوا النظام الداخلي لنداء تونس مثالا لوضع نظامهم الداخلي على حدّ تعبيره.

كما أشار عدنان منصر إلى أنّ رئيس ‘حراك تونس الإرادة’ المنصف المرزوقي قد اعتذر في خطابه أمس عن الأخطاء التي قام بها عند توليه لرئاسة الجمهورية عند انضمامه إلى حكومة الترويكا بسبب ما اعتبره عدم تحديد للأولويات والدخول في تحالفات غير عادلة كان لها الأثر السلبي.

وأقرّ أن أغلب الأخطاء التي ارتكبها المرزوقي خلال حملته الانتخابية كانت تواصلية، حسب قوله، معتبرا أنّ الانتخابات المبكرة فكرة مطروحة إن لم يحل التحوير الوزاري القادم الأزمة المتواصلة لكنها ليست مطلبا لأنهم في حاجة إلى الخروج من الوضع الراهن الصعب.

الشاهداخبار تونس



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.