أهم المقالات في الشاهد

الأربعاء,22 يونيو, 2016
حوار تشكيل حكومة الوحدة الوطنية ينطلق اليوم: الجبهة تقاطع و النهضة تفضل شخصية إقتصادية خلفا للصيد

الشاهد_ينطلق اليوم بالقصر الرئاسي بقرطاج حوار موسع بمشاركة أحزاب المعارضة و الإئتلاف الحكومي و الحالي و مكونات من المجتمع المدني على رأسها إتحاد الشغل و منظمة الأعراف و إتحاد الفلاحين للنقاش حول مبادرة رئيس الجمهورية القاضية بتشكيل حكومة وحدة وطنيّة خلفا لحكومة الحبيب الصيد.

 

الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي، أعلن أنّ الجبهة لن تشارك في الحوار من أجل مناقشة مبادرة رئيس الجمهورية حول تكوين حكومة وحدة وطنية وأكّد خلال ندوة صحفية انعقدت بمقر الجبهة، أنّ الجبهة الشعبية غير معنية بهذه المبادرة التي أطلقها رئيس الجمهورية والتي تهدف الى إعادة ترتيب بيت الائتلاف الحاكم، وفق تعبيره.

 

من جانبه قال عضو مجلس شورى حركة النهضة زبير الشهودي في حديث لـصحيفة “القدس العربي”: “ربما من الأفضل تكليف شخصية اقتصادية برئاسة الحكومة المُقبلة باعتبار أن هناك أزمة اقتصادية في البلاد، لكن هذا لا يعني أنه لا يمكن تكليف رئيس الحكومة الحالي الحبيب الصيد برئاسة حكومة الوحدة الوطنية، فالحركة لا تعارض هذا الأمر، أو ربما من الأدق القول إننا لا زلنا نعتبر أن هناك غموضاً (بشأن طبيعة الحكومة المقبلة) والوضع لم يتجه إلى اتخاذ إجراء أو قرار واضح، وهناك إدارة حوار وحينما يرسو الحوار على آراء ومواقف واضحة حينها سنعبر عن موقفنا بوضوح”.

 

من جهة أخرى نفت حركة النهضة وجود أي إتفاق بينها و بين حركة نداء تونس على ترشيخ وزير المالية الحالي سليم شاكر لتولي رئاسة حكومة الوحدة الوطنية التي تروج عديد التسريبات بشأن عدد من المرشحين لتشكيلها.