سياسة

الأربعاء,10 يونيو, 2015
حمة الهمامي: رجل أعمال عضو بمجلس النواب إطلع على وثيقة “إسقاط الحكومة” المسربة و أعلن تبنيها

الشاهد_تعليقا على ردود الأفعال الكثير حول الوثيقة المسربة التي تكشف مخططا للجبهة الشعبية لإسقاط الحكومة إتهم مسربها حزب العمال بتقديمقها قال الناطق باسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي أنه من الخطير الحديث عن الوثيقة المحسوبة على الجبهة الشعبية الداعية إلى إسقاط الحكومة دون معرف مضمونها.

وأكّد حمة الهمامي في تصريح إذاعي اليوم الأربعاء 10 جوان 2015، أن الوثيقة ليست وثيقة الجبهة الشعبية وليست وثيقة حزب من الأحزاب المكونة لها مبينا أنها مجرد ورقة من الورقات التي أعدها أحد مناضلي الجبهة قبل الدخول في النقاش في إحدى هياكل الجبهة.

كما أشار الهمامي إلى أن أحد رجال الأعمال في مجلس نواب الشعب اطلع على الوثيقة وأعلن عن تبنيه لما جاء فيها مؤكدا  أنها لم تتضمن و لو مصطلحا وحيدا يدعو إلى إسقاط الحكومة والانقلاب على السلطة.

وقال الناطق باسم الجبهة الشعبية إن الحديث عن مؤامرات بدأ منذ الترويكا وعاد الآن مشيرا إلى أنه يتم اثر هذه الادعاءات تشويه الجبهة وتجييش الرأي العام والتحريض ضدها وضد الاتحاد العام التونسي للشغل الأمر الذي يمهد لوقوع اعتداءات واغتيالات.