سياسة

الخميس,28 يناير, 2016
حمة الهمامي حاملا العصا السحرية..لو كنا في الحكم لحللنا مشاكل تونس ولما شهدنا احتجاجات

الشاهد_“فرض الضرائب على الثروات الكبرى والطبقة الغنية” هو الحل الانسب الذي يراه الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي من أجل الخروج من الأزمة الاجتماعية التي تمر بها تونس.

 

هذا ما صرح به خلال حوار تلفزي مع قناة الحياة المصرية يوم الاربعاء 27 جانفي 2016 مشيرا إلى أن الوضع منذ 5 سنوات لم يتغير اجتماعيا واقتصاديا.

 

الهمامي أكد أنه لم كانت الجبهة الشعبية في الحكم لما حصلت هذه الاحتجاجات، التي كانت متوقعة على حد تعبيره، قائلا إنه كان سيقلص الفوارق بين الطبقة الغنية والطبقات المفقرة ومواجهة التهرب الضريبي.

 

الناطق الرسمي باسم الجبهة قال إنه “لو كنا في الحكم تأكدوا أن الوضع سيكون أفضل بكثير”.

 

وتجدر الإشارة إلى أن الجبهة الشعبية كانت من أشد الرافضين الدخول في أي مفاوضات للمشاركة في الحكومة تعبيرا منها عن انها الوحيدة الجديرة بتكوين الحكومات ولا يمكن أن تشارك أي طرف له إيديولوجيات تختلف عن إيديولوجيتها الثقافية والسياسية.

 

ومن جهة أخرى، كان حمة الهمامي من بين المشجعين على تكوين ائتلاف مع حركة نداء تونس قبل أن تدخل الحكم مما أدى إلى تأسيس جبهة الانقاذ، واليوم ونداء تونس في الحكم تعتبر الجبهة الشعبية من اشد المعارضين للحكومة الحالية وسياساتها المتابعة لا لشيء الا لوجود حركة النهضة فيها رغم التمثيلية الضعيفة التي تتمتع بها.

 

وفي ذات السياق، يعتبر حمة الهمامي من الشخصيات التي لا تظهر الا في المناسبات فكانت التحركات والاحتجاجات الاخيرة سببا لعودة ظهوره على الساحة الإعلامية بعد غياب طويل، لكن يبدو ان اقتراب موعد الانتخابات البلدية هو سبب هذا الظهور المفاجئ للهمامي في إطار الحملة الانتخابية المبكرة لحزبه.