أخبــار محلية

الأربعاء,22 يوليو, 2015
حقيقة إطلاق نار قرب منزل حمة الهمامي

الشاهد_أكد مصدر أمني أن الرصاصة التي أُطلقت أمس بالقرب من منزل الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي خرجت من مسدس أحد أعوان الأمن الرئاسي الذين كانوا ضمن طاقم حماية الهمامي عندما كان بصدد تنظيف سلاحه الفردي.

وأضاف المصدر الأمني أن الرصاصة أثارت الرعب في عائلة حمة الهمامي وتسببت في حالة من الفوضى في منطقة المنار مما استوجب تدخل قوات الأمن لإعادة الهدوء الى المكان بعد الواقعة.

واعتقد الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية اثر سماع صوت الرصاص أن هناك استهدافا لشخصه وعائلته، حسب ما بينه نفس المصدر، الذي أكد أن الأجوار أيضا كان لهم نصيب من الخوف والفزع.

هذا وقد توافدت الوحدات الأمنية على المكان لمعرفة حقيقة ما جرى.

يذكر أن تحقيقا أمنيا فُتح في الحادثة لمعرفة حقيقة ما جرى، وثبت مبدئيا أن أحد أعوان الأمن الرئاسي كان بصدد تنظيف سلاحه فخرجت منه رصاصة طائشة في الهواء.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.