أهم المقالات في الشاهد

الأربعاء,18 مايو, 2016
حفتر يعلن التمرّد في ليبيا مدعوما من مصر و المجتمع الدولي يتوعّده بعقوبات قاسية ستطال حتّى من يدعمونه

الشاهد_قال خليفة حفتر إن حصول حكومة الوفاق الوطني على الثقة من مجلس النواب أمر لا يعنيه، معتبرًا قرارات المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني “حبرًا على ورق ولا تخصني، ولم أسمع بتأسيس حكومة في ظل الإرهاب، ولن تفلح هذه الحكومة”، مؤكدًا أن قرار تشكيل الحرس الرئاسي لحماية المنافذ البرية والبحرية والحيوية “هي قرارات كعدمها تمامًا ولا تخصنا لا من بعيد ولا من قريب” وأشار حفتر في حديث لـ”قناة ليبيا الحدث” ليل الثلاثاء إلى أن لا علاقة له بالحوار السياسي.

 

و دعما لحكومة التوافق في ليبيا فرضت وزارة الخزانة الأمريكية الجمعة الماضي عقوبات على عقيلة صالح رئيس برلمان طبرق التابع لخليفة حفتر، وذلك بسبب “عرقلته التقدم السياسي في ليبيا” وقال مسؤول أمريكي إن “القرار يبعث رسالة واضحة بأن الحكومة الأمريكية ستواصل استهداف أولئك الذين يقوضون السلام والأمن والاستقرار في ليبيا”، بحسب رويترز جدير بالذكر أن هذا القرار يأتي بعد قرار مماثل من جانب الاتحاد الأوروبي ضد صالح صدر في أفريل الماضي.

 

من جهته، قال رئيس لجنة الشئون الخارجية في مجلس العموم البريطاني “كريسبن بلانت”، إن دعم الجنرال الليبي “خليفة حفتر” سيكون اختصارًا محفوفًا بالمخاطر وسيضحي بحرية الليبين مقابل الاستقرار وشدد البرلمانى البريطاني على حاجة المجتمع الدولي لتوحيد الاستراتيجيات من أجل إحلال السلام في ليبيا المنقسمة.

 

وعرّج “بلانت” على احتمالية فرض عقوبات على دول وضعت مصالحها الوطنية على حساب ليبيا مثل “مصر” الداعمة لحفتر كما أوضح دبلوماسيون بالاتحاد الأوروبي “إنَّ خمسة ليبيين متهمون بعرقلة اتفاق سلام تدعمه الأمم المتحدة” بينهم خليفة حفتر، القائد العام للجيش، وصقر الجروشي، قائد القوات الجوية.