عالمي عربي

الجمعة,10 يونيو, 2016
حفتر مهدد بالمحاكمة أمام الجنائية الدولية

الشاهد_أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، مارتن كوبلر، أن “المحكمة الجنائية الدولية عازمة على التحقيق في جرائم الحرب الجديدة” التي ترتكب في ليبيا، في وقت حمل فيه نشطاء قوات قائد الانقلاب خليفة حفتر مسئولية قتل امرأة و3 أطفال في درنة.
وقال كوبلر، في تغريدة له عبر حسابه على موقع “تويتر” اليوم: إن “المحكمة الجنائية الدولية عازمة على التحقيق في جرائم الحرب الجديدة في ليبيا”، معربا عن حزنه لوقوع ضحايا مدنيين جراء قصف جوي بمدينة درنة.
واتهم نشطاء في المدينة قوات خليفة حفتر، بشن الغارات على المدينة.
وأضاف، “أحزنني جداً خبر وقوع ضحايا في الغارات الجوية على درنة .. المناطق السكانية يجب أن لا تستهدف”، مشددا على أن استهداف المدنيين “يمكن أن يرتقي إلى جريمة حرب”.
ودعا المبعوث الأممي، إلى “محاسبة المسؤولين عن استهداف المدنيين”، دون أن يشير لجهة بعينها.