سياسة

الإثنين,1 يونيو, 2015
حسن بن عثمان وزمرة من النخب ، يهاجمون “الآن” ولد الباشا ..لماذا يا ترى ؟

الشاهد_هاجم الصحفي حسن بن عثمان الفنان المثير للجدل شمس الدين باشا وحمل على من اسماهم بالقوم الذين يعشقونه ، الصحفي الذي لم يسبق له هو ولا غيره من منظومة الاعلام “القديمة الجديدة ” ان تعرضوا الى الفنان الراقص ، ولم تنبت شفاههم ببنت كلمة حول سلوكاته واسلوب ادائه ، بل يحتفظ العديد منهم بأشرطته في سياراتهم الفاخرة ، ويتابعونه بلهفة على شاشات التلفزيون كلما لمحته اعينهم تسمروا يعبون من فنه …ومن فنه ، اليوم .. واليوم فقط لا غير ، اصبحوا يتحدثون عن ميوعته وترنحه بين جنسين وكلمات اخرى نابية ، تستقيم على الالسنة المتعودة على الفحش الوحشي.

لم يهاجموا باشا لانه شمس الدين باشا الراقص والمغني ، بل تهجموا علي شمس الذي رفض شمس ، ونطق بالفوبيا التي يخشاها رواد الحانات بالليل دون النهار ، عاش شمس فنان ،محترم ، حتى اذا قال نحن دولة اسلامية ” ، حينها وحينها فقط فتحوا بلاعاتهم على وسعها ، تمايل شمس وقال الاقاويل ، فبالغوا في الاحتفاء به ، ولما غرد خارج سربهم وقال بغير مذهبهم ،هاجوا وعلا رغائهم وساحت فضلات السنتهم .

نصرالدين السويلمي



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.