سياسة

الثلاثاء,22 سبتمبر, 2015
حركة النهضة تندد بـ”التصعيد العسكري” في بنغازي

الشاهد_نددت حركة النهضة في بيان لها ما قالت انه “تصعيد واقتتال في بنغازي” ورأت أنه “فيه تهديد لإمكانيات الحل السلمي وللجهود الخيرة التي يبذلها مختلف
الفاعلين الدوليين والاقليميين للوصول الى حل ينهي النزاع في البلد الجار والشقيق”.

وفي التالي نص البيان:

“بينما تتعلق انظار وقلوب محبي ليبيا واصدقائها بالأمل في قرب التوصل الى توافق تاريخي بين مختلف الفرقاء في المحادثات التي تجري في المغرب
الاقصى٬ فوجئنا بعودة القتال وتصاعده حتى بلغ حد الاستعمال الكثيف للطيران الحربي في مدينة بنغازي وسقوط قتلى وجرحى.
وحركة النهضة التي بذلت جهدا من خلال صداقاتها مع مختلف أطراف الصراع من اشقائنا الليبيين في اقناعهم بالجلوس الى طاولة الحوار والبحث عن
سبل التوافق وايقاف التحارب والانطلاق في بناء ليبيا المستقبل:
تندد بهذا التصعيد والاقتتال الذي تسبب في سقوط ضحايا وروع السكان المدنيين وترى فيه تهديدا لامكانيات الحل السلمي وللجهود الخيرة التي يبذلها
مختلف الفاعلين الدوليين والاقليميين للوصول الى حل ينهي النزاع في البلد الجار والشقيق.
تدعو كل الاشقاء في ليبيا ­وحركة النهضة تعتبر كل الليبيين اشقاء­ إلى التحلي بأعلى درجات ضبط النفس والحكمة كما تدعوهم الى تجنب كل ما من
شانه ان يمزق وحدة الشعب الليبي وان يضيع عليه فرصة التوافق وبناء دولته الديموقراطية المستقلة الموحدة.
تثمن تقدم المفاوضات برعاية الامم المتحدة وتدعو الى دعمها وتامل ان تتطور الى مصالحة وطنية تشمل كل فئات الشعب الليبي متجاوزين ضغائن
الماضي وفي هذا السياق تدعو حركة النهضة كل الفرقاء الى المبادرة بمناسبة عيد الاضحى الى التغافر والتسامح وإطلاق سراح المعتقلين من النساء
والاطفال والشيوخ.”