مختارات

الإثنين,24 أغسطس, 2015
حالة جريحا العملية الارهابية مستقرة ورئيس نقابة أعوان الديوانة ينفي تعرض الشهيد عبد المجيد الدبابي للذبح

الشاهد _ أكدت المكلفة بالاعلام لدى الديوانة التونسية سلمي قلمون في تصريح اذاعي أن حالة الجريحين االعريفين أحمد الصويبي وأحمد العديلي الذين أصيبا خلال هجوم ارهابي استهدف دورية تابعة لسلك الحرس الديواني في منطقة بوشبكة من ولاية القصرين، مستقرة وهما محل متابعة طبية بالمستشفي الجهوى بالقصرين مشيرة الى أن الاعوان تعرضوا الى اطلاق نار.

ونفي رئيس نقابة أعوان الديوانة محمد الغضباني من جهته تعرض الشهيد عبد المجيد الدبابي الى الذبح مضيفا أنه توفي جراء اطلاق نار وقام الارهابيون بنزع ملابسه وافتكاك سلاحه.

واعتبر أن هذه العملية الارهابية التى استهدفت لاول مرة اعوان من الديوانة هي رسالة تهديد لهذا الجهاز الوطني سيما بعد بناء الجدار العازل الحدودى مع ليبيا واحباط العديد من محاولات التهريب موكدا على ضرورة أن تكون الدوريات مشتركة بين الحرس الديواني والمؤسستين الامينة والعسكرية خاصة في المناطق الخطيرة.