أخبــار محلية

السبت,12 سبتمبر, 2015
حالة تأهب يشهدها شارع الحبيب بورقيبة لتأمين مسيرات مناهضة لقانون المصالحة الاقتصادية

الشاهد _ لتأمين مسيرات مناهضة لقانون المصالحة الاقتصادية اليوم السبت 12 سبتمبر2015، شدّدت قوات الأمن في تونس من إجراءاتها الأمنية، في شارع الحبيب بورقيبة، حيث أُغلق شارع الحبيب بورقيبة أما عبور العربات، فضلاً عن رفع التعزيزات الأمنية في أماكن حساسة أخرى.

وأبلغت معلومات استخباراتية، الداخلية، باكتشاف مخططات إرهابية تهدف لضرب مواقع حساسة بسيارات مفخخة أو أحزمة ناسفة خلال شهر سبتمبر.

وأبرز المواقع المستهدفة، بحسب المصادر، منطقة شارع الحبيب بورقيبة، حيث وزارة الداخلية ووزارة السياحة، وكذلك منطقة القصبة حيث الوزارة الأولى ووزارة العدل ووزارة الدفاع ووزارة التربية وعدد من الإدارات الهامة.

ودفعت هذه المعلومات، وزارة الداخلية، إلى رفع حالة التأهب.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.