أحداث سياسية رئيسية

الثلاثاء,16 يونيو, 2015
حادث القطار كارثة إنسانية أدت حتى الآن إلى مقتل 17 و إصابة 66 بينهم 34 حالة خطيرة

الشاهد_وصف وزير النقل محمود بن رمضان الحادث الذي وقع صباح اليوم في مدينة الفحص من ولاية زغوان بين قطار قعفور وشاحنة بالأليم واعتبر هذه الحادثة كارثة إنسانية، تسببت الى حدود هذه اللحظة في مقتل 17 ضحية وجرح العديد من الأشخاص من بينهم 34 في حالة خطيرة مما يرجح ارتفاع عدد الضحايا.

وقال بن رمضان في تصريح خص به الشاهد إنه ذاهب الآن إلى المستشفيات من أجل معاينة المصابين، مؤكدا ضرورة تشكيل لجنة تحقيق للتأكد من أسباب الحادث.

أكد وزير النقل ضرورة توخي سياسة توعويّة واتخاذ اجراءات للحد من هذه الآفة التي تعد السبب الأول للوفايات في تونس وتتسبب سنويا في مئات أو آلاف الضحايا، مضيفا إن وزارة النقل تعمل على القيام بحملات توعية وتحسيسية بهذه الآفة من أجل الحد منها.

وتجدر الإشارة إلى ما تعاني منه البنية التحتية للطرقات في تونس وحتى الأسطول المخصص للركاب سواء في الشركة التونسية للنقل أو الشركة التونسية للسكك الحديدية يفقتر إلى العديد من الضروريات، كما تساهم السرعة في ارتفاع عدد الحوادث سنويا وارتفاع عدد ضحايا حوادث المرور.