أخبــار محلية

الثلاثاء,28 يونيو, 2016
جندوبة: إستنفار أمني وعسكري إثر رصد تحركات مشبوهة بجبل لحرش

الشاهد _ كثفت الوحدات الأمنية بولاية جندوبة منذ يوم الأحد الماضي  من إجراءات الاستنفار الأمني في مدن ولاية جندوبة وخاصة مدينتي وادي مليز وغار الدماء على إثر بلوغ معلومات تفيد بوجود تحركات لبعض العناصر الإرهابية.

وتقوم كافة الوحدات الأمنية بالجهة باتخاذ الاحتياطات اللازمة وبالترفيع من درجات الحذر واليقظة  إثر رصد  تحركات لعناصر إرهابية  بجبل ” لحرش “.

وحسب ما أفاد مصدر أمني مطلع  في تصريح إعلامي،  أن بعض الخلايا  الارهابية النائمة تحركت خلال الفترة الأخيرة لمباغتة هذه الوحدات الامنية تمهيدا لتنفيذ عملية ارهابية تزامنا مع عيد الفطر المبارك.

وعززت وزارتا الداخلية والدفاع من تواجد الوحدات الأمنية والعسكرية بكافة المناطق خاصة في المناطق السكنية المتاخمة للجبال وكثفت من  حملات التمشيط لتعقّب العناصر بالجبال.