أخبــار محلية

الأربعاء,27 أبريل, 2016
جمعية “كنعان لفلسطين” تدين منع تونس دخول نجل شقيق علي عبد الله صالح لأراضيها

الشاهد_أصدرت جمعية “كنعان لفلسطين” اليمنية، بياناً أدانة فيه قيام السلطات التونسية إلغاء تأشيرة دخول رئيس الجمعية يحيى محمد عبدالله صالح إلى الأراضي التونسية من أجل المشاركة في أعمال المنتدى العربي الدولي الثاني من أجل العدالة لفلسطين والذي أنعقد مؤخراً في العاصمة التونسية تونس.

وأعتبرت الجمعية في بيانها الصادر أن إلغاء تأشيرة رئيسها “أمراً مستغرباً خصوصا وأن رئيس الجمعية معروف بمواقفه الوطنية والقومية تجاه القضية الفلسطينية خصوصا وقضايا الأمة بشكل عام”.

وزعمت الجمعية في بيانها أنّ “هذا الإيقاف غير مبرر يندرج في إطار تصفية القضية الفلسطينية بما يخدم المشروع الصهيوني في إسكات كل الأصوات المنادية بحقوق الشعب الفلسطيني ومطالبته الثابتة بتحرير أرضه ونيل حريته وبناء دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف”.

وتجدر الإشارة غلى أن السلطات التونسية منعت يحيى صالح نجل شقيق صالح من دخول تونس للمشاركة في في أعمال المنتدى العربي الدولي من أجل العدالة لفلسطين والذي انعقد على مدى اليومين الماضيين.

و يحيى محمد عبد الله صالح كان رئيس أركان الأمن المركزي اليمني، وهو نجل شقيق الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح تمت إقالته في 19 ديسمبر 2012 بقرار من عبد ربه منصور هادي.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.