سياسة

الأحد,8 مايو, 2016
جمعية القضاة الشبان تُقاطع مبدئيا المجلس الأعلى للقضاء

الشاهد_ أعلن مجلس جمعية القضاة الشبان مقاطعته المبدئية للمجلس الأعلى للقضاء ترشحا وانتخابا، مقرّرا تفويض ممثلي الجمعية للدفاع عن هذا الموقف في الاجتماع التنسيقي بين الهياكل.

ودعا مجلس جمعية القضاة الشبان عموم القضاة، في لائحة صادرة عنه مساء أمس عقب اجتماعه في العاصمة، الى الوعي بخطورة هذه المرحلة الحاسمة في تاريخ القضاء التونسي، مشددا على أن القضاة الشبان هم أكثر المتضررين من قانون المجلس الأعلى للقضاء.

وكان الكاتب العام لجمعية القضاة الشبان زياد غومة قد أفاد في تصريح صحفي، بأن الاجتماع جاء لبلورة موقف من قانون المجلس الاعلى للقضاء قبيل الانطلاق الأسبوع المقبل في مفاوضات مشتركة صلب تنسيقية هياكل القضاء تحت إشراف الهيئة الوقتية للإشراف على القضاء العدلي للخروج بقرارات ومواقف موحدة إزاء هذا القانون.

وأشار غومة الى جملة من احترازات جمعية القضاة الشبان على القانون الذى تضمن، حسب قوله، نقائصا وغموضا بخصوص بعض أصناف القضاء على غرار القضاء الاداري، إذ تم التراجع عن العديد من الضمانات معربا عن الامل في تحسين هذا القانون خاصة في ما يتعلق بنقلة القضاة والاستقلالية المادية والمعنوية والتأديب والتمثيلية في تركيبة المجالس.