إقتصاد

الجمعة,19 أغسطس, 2016
جلسة عمل حول نقاط بيع الأضاحي من المنتج إلى المستهلك

الشاهد _ أشرف الخميس 18 أوت 2016 بمقر وزارة الفلاحة سعد الصديق وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري على جلسة عمل حول نقاط بيع الأضاحي من المنتج الى المستهلك بحضور بلغيث قريش نائب رئيس الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري وممثلين عن المجمع المهني المشترك للحوم الحمراء والألبان وديوان تربية الماشية وتوفير المرعى والإدارة العامة للإنتاج الفلاحي والمصالح البيطرية وشركة اللحوم وولاية تونس.

 

وقد تم التطرق إلى توفر الأضاحي بكامل الجهات حيث تشير الاحصائيات التي قامت بها مصالح الوزارة بالتعاون مع المهنة الى توفر مليون و133 ألف رأسا بزيادة بـ8.4 % عن الموسم الماضي.

وكانت الوزارة قد راسلت وزارة التجارة والولايات الحدودية للتصدي لظاهرة تهريب الأغنام من البلدان المجاورة.

كما تمت الإشارة الى ارتفاع كلفة الإنتاج بحوالي 10 % مقارنة بالموسم الفارط نظرا لنقص الأمطار.

وأكد الجميع على العمل لتعميم نقاط البيع من المنتج الى المستهلك وترسيخ عادة بيع الأضاحي بالميزان لما فيه من خدمة للمستهلك والضغط على أسعار البيع تفاديا للوسطاء.

وفي ختام الجلسة دعا وزير الفلاحة إلى:

1-عقد جلسة بين الأطراف المعنية قبل نهاية الأسبوع لتحديد الأسعار المرجعية لبيع الأضاحي

2-تحديد القائمة النهائية لنقاط البيع والمتدخلين فيها والإجراءات المصاحبة (حراسة، أمن…) على أن تعرض على جلسة عمل خلال الأسبوع القادم للبت فيها والعمل على التعريف بها