عالمي دولي

الأربعاء,20 يناير, 2016
جراحون يؤكدون واقعية زرع رأس مواطن روسي مشلول

أكد الجراحان سيرجيو كانافيرو وجين سياو بين واقعية زرع رأس المواطن الروسي المشلول فاليري سبيريدونوف في جسم بشري غريب.

وكان الجراح ألإيطالي سيرجيو كانافيرو قد تحدث إلى الصحفيين عن نتائج تجارب زرع الرؤوس لدى القرود وزرع الحبل الشوكي لدى الفئران فقال:” يسعدني أن أعلن عن ردنا على كل الانتقادات التي مورست بحقنا بعد عقد مؤتمر أنابوليس حيث أعرب زملاؤنا عن شكهم في احتمال إجراء مثل هذه العمليات الجراحية. وقد نشرت مجلتان علميتان مقالاتنا”.

ولفت الجراح الإيطالي الانتباه إلى اسلوب جديد أعده الاطباء ينحصر في وصل الخلايا العصبية باستخدام مادة تسمى (البولي ايثيلين جلايكول)، الأمر الذي أعاد إلى الفئران القدرة على التحرك بعد مرور بضعة اسابيع من إجراء العملية الجراحية. وأعلن الجراح أن سير العملية الجراحية قد سجل بواسطة اجهزة الفيديو ليتأكد كل أحد من فاعلية العملية الجراحية.

يذكر أن فاليري سبيريدونوف الذي كان قد وافق على زرع رأسه في جسم غريب أصيب بخلل في جهازه الحركي. وإنه غير قادر على السير إلا بواسطة كرسي للمقعدين، الأمر الذي لا يمنعه من العمل مهندسا مبرمجا ومن المشاركة في عمل “برلمان الشباب ” بمدينة فلاديمير الروسية.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.