أخبــار محلية

الإثنين,15 فبراير, 2016
جبنيانة:مواجهات بين الأمن ومحتجين على وفاة شاب في السجن

الشاهد_حدثت عشية اليوم مواجهات بين عناصر من الحرس الوطنى ومحتجين من منطقة المساترية التابعة لمعتمدية جبنيانة من ولاية صفاقس بعد غلق الطريق الرابطة بين صفاقس والمهدية من قبل عدد من شبان هذه المنطقة المحتجين على ظروف وفاة أحد أبناء الجهة مؤخرا فى سجن المهدية بعد اضراب جوع نفذه الهالك.

وقال الناطق الرسمى باسم اقليم الحرس الوطنى بصفاقس العقيد فؤاد حمدى في تصريح إذاعي أنّ
اعوان الحرس إضطرّوا الى اطلاق الرصاص الحى فى الهواء واستعمال الغاز المسيل للدموع بغاية تفريق المحتجين الذين رشقوا وحدات منطقة الحرس الوطنى بجبنيانة المدعومة بوحدات التدخل والطلائع من اقليم الحرس الوطنى بصفاقس بالحجارة .
وأضاف العقيد فؤاد حمدي أنّ أعوان الحرس حاولوا اقناع المحتجين بعدم تعطيل حركة المرور وبالانسحاب والتوجه الى القضاء او الجهات المعنية لابلاغ صوتهم واحتجاجاتهم غير أنهم رفضوا معتبرين رئيس فرقة الابحاث بجبنيانة متسببا فى وفاة الشاب المضرب عن الطعام بسجن المهدية لانه أول من حقق معه فى قضايا مختلفة.

وبيّن أنه تمت اعادة فتح الطريق من جديد وعادت حركة المرور الى نشاطها غير أن المناوشات لا تزال متواصلة موضحا أنه لا علم لديه بتسجيل حالات ايقاف فى صفوف المحتجين الى حد زمن تصريحه.