أهم الأخبار العالمية : عربي و دولي - عالمي دولي

الإثنين,25 يوليو, 2016
جاويش أوغلو: علاقتنا مع واشنطن ستتأثر ما لم تسلمنا “غولن”

الشاهد_ قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، إن علاقاتنا مع الولايات المتحدة الأمريكية ستتأثر سواء شئنا أم أبينا، في حال لم تقم بتسليمنا فتح الله غولن.

وأوضح جاويش أوغلو في تصريح لقناة “خبر تورك” التلفزيونية التركية، أن معارضة الشارع التركي للولايات المتحدة الأمريكية شهدت زيادة كبيرة عقب محاولة الانقلاب الفاشلة، مشيراً إلى أن ذلك لن يعود بالفائدة على تركيا والولايات المتحدة الأمريكية والعلاقات بينهما، وأن بلاده تسعى لمنع حصول ذلك.

وأكد جاويش أوغلو أن تورط منظمة فتح الله غولن الإرهابية (الكيان الموازي) في محاولة الانقلاب جلي للغاية، مضيفاً إن ” العالم بأسره يعلم ذلك، وجهله بذلك أمر غير ممكن، ومع ذلك فيجب علينا أن نُعد الوثائق القانونية بهذا الصدد”.

ولفت جاويش أوغلو إلى أن تركيا سلّمت الولايات المتحدة حتى الآن طلباً لاعتقال “فتح الله غولن”، على خلفية أربعة دعاوى، مشيراً إلى وجود اتفاقية بين البلدين لإعادة المجرمين، وفي هذا الإطار ذكر جاويش أوغلو أن وزارة العدل أرسلت الطلب يوم 22 جويلية الجاري إلى السلطات الأمريكية.

وحذر جاويش أوغلو من إمكانية هرب غولن إلى بلد آخر، مبيناً أن الولايات المتحدة قدمت مقترحات لتأسيس مجموعة عمل مشتركة بخصوص طلب تسليم غولن، وأن بلاده لم تبدِ معارضة لذلك، داعياً السلطات الأمريكية إلى اتخاذ التدابير المطلوبة لمنع أي محاولة قد يقدم عليها غولن للهرب إلى بلد ثالث.

ونوه الوزير التركي إلى أنه ووزير العدل “بكير بوزداغ”، سيجرون محادثات مع نظرائهم خلال زيارتهم الولايات المتحدة ( لم يحدد توقيتها).

الأناضول