تحاليل سياسية

الأربعاء,1 يونيو, 2016
تونس…قانون “ثوري” للقضاء على التعذيب و خرق حقوق الإنسان في مراكز الإيقاف يدخل حيّز التنفيذ

الشاهد_يدخل اليوم غرّة جوان 2016 في تونس قانون جديد يتعلّق بحماية الموقوفين و محاربة التعذيب و التعذيب و كل أنواع الإعتداء على حقوق الإنسان و الذي يفرض حضور محامي الموقوفين منذ الدقيقة الأولى قبل الإدلاء بأي شهادة أو إعتراف.

 

القانون الجديد الذي تمّت المصادقة عليه صلب المجلس الوطني التأسيسي إعتبره كثيرون القانون الأكثر ثوريّة في البلاد في السنوات الخمس الأخيرة خاصّة بعد تعدد حالات التعنيف في مراكز الإيقاف التي كشفتها تقارير تونسيّة و دوليّة حقوقيّة في السنوات الأخيرة و أيضا للتصدّي للعديد من مظاهر الإعتداء على حقوق الإنسان و خرق القوانين الجاري بها العمل في ظل الدستور الجديد للبلاد.

 

شبكات التواصل الإجتماعي في تونس إستقبل تاريخ 1 جوان 2016 بتذكير كل المستخدمين بعدم البوح بأي كلمة منذ الإيقاف إلى حين قدوم المحامي مبدين سعادة كبيرة بمثل هذا القانون الذي إعتبره الحقوقيون مكسبا و خطوة أولى تنتظر خطوات أخرى مماثلة و مكملة لها من أجل القضاء على العديد من الممارسات السلبية في مراكز الإيقاف على وجه الخصوص التي كشفتها التقارير الحقوقيّة في الأشهر الأخيرة.