إقتصاد

السبت,5 ديسمبر, 2015
تونس في المرتبة 68 من بين 135 بلدا على مستوى جذب الاستثمارات الأجنبية

أفاد مدير عام غرفة التجارة التونسية الألمانية مارتن هانكلمان ان 40 بالمائة من المؤسسات الألمانية الموجودة بتونس تمكنت من الترفيع فى رقم اعمالها خلال الفترة التى تلت ثورة 17 ديسمبر 2010/14 جانفى 2011 وذلك رغم الظرف الاقتصادى الصعب الذى عاشته البلاد.

واكد هنكلمان معتمدا على دراسة اعدتها الغرفة أن تونس تتوفر على عديد المزايا من شانها أن تعمل على جذب الاستثمار الاجنبى من ذلك قربها من أوروبا فضلا عن تعدد الامتيازات الجنائية وكلفة الإنتاج التنافسية بالبلاد.

وقال مدير عام وكالة النهوض بالاستثمار الخارجى خليل العبيدى إن تونس مصنفة ضمن المرتبة 68 من بين 135 بلدا على مستوى جذب الاستثمارات الاجنبية المباشرة وضمن المرتبة 74 من بين 189 بلدا فى ما يتعلق بمناخ الأعمال، وابرز العبيدى تطور الاستثمارات الاجنبية بنسبة 19 بالمائة فى 2015 مقارنة بسنة 2014 وقد ساهمت استثمارات التوسعة أساسا في تحقيق هذا التطور.

وقال إن تونس تطمح في 2016 إلى تركيز مصنع لتركيب السيارات مع العلم أن قطاع الصناعات الميكانيكية والكهربائية يعد أول قطاع مصدر في تونس التي تعتبر ثاني منتج في هذا المجال على المستوى الإفريقي.