أهم المقالات في الشاهد

الإثنين,9 مايو, 2016
تونس تستعيد دورها الإقليمي المغاربي شيئا فشيئا

الشاهد_بعد أن تمّ تأجيلها سابقا بسبب حالته الصحيّة يؤدي الحبيب الصيد رئيس الحكومة زيارة رسمية إلى المملكة المغربية بدعوة من عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المغربية يومي 10 و11 ماي 2016 تندرج في إطار حرص البلدين على مزيد تعزيز العلاقات الثنائية وتعميق التشاور السياسي ، وذلك تجسيما لما توليه قيادتا البلدين من حرص موصول على الإرتقاء بمسار التعاون والشراكة ولتطلعات الشعبين في التكامل والاندماج.

 

الزيارة تمثل مناسبة لمتابعة سير تنفيذ قرارات الدورة 18 للجنة المشتركة التونسية المغربية التي احتضنتها تونس يوم 12 جوان 2015 باشراف رئيسي حكومتي البلدين وتوجت بالتوقيع على 08 اتفاقيات مشتركة ، وسبل الرفع في حجم التبادل التجاري المقدر سنة 2015 بـ601.7 مليون دينار ( 353.2 م.د صادرات تونسية و248.5 م.د واردات) وتأمين الاستفادة المشتركة من تجارب البلدين في قطاعات الطاقات المتجددة والمناجم والموانيء والفلاحة والصيد البحري والتشغيل وغيرها ، إلى جانب الحضور المشترك في أسواق إفريقيا وأمريكا اللاتينية في إطار التعاون الثنائي ومتعدد الاطراف.

 

بزيارة الحبيب الصيد للمغرب تكون تونس قد إستعادة دورها الإقليمي بعد أن لعبت دورا مهمّا في تقريب وجهات النظر بين الفرقاء الليبيين خاصّة و أن رئيس الحكومة الحبيب الصيد قد زار الجزائر العاصمة و منذ أيام فقط كان في العاصمة الليبية طرابلس كأول رئيس حكومة عربي و هو ما من شأنه تحريك العديد من الملفات و الإتفاقات البينيّة التي قد تساهم في تجاوز المنطقة المغاربية برمتها للمناخات الإقتصاديّة و الأمنية المتوتر و الهشة.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.