إقتصاد

الأربعاء,7 أكتوبر, 2015
تونس تحتضن المؤتمر الثاني لشبكة الشرق الأوسط و شمال إفريقيا لبحوث الإدارة العامة

الشاهد_تحت إشراف معهد الإدارة العامة والمعهد العربي للحوكمة تنظم شبكة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لبحوث الإدارة العامة مينابار MENAPAR مؤتمرها الثاني بتونس حول موضوع البناء المشترك للعمل الحكومي بقصر المؤتمرات بالعاصمة من 6 إلى 9 أكتوبر 2015.

ويهدف هذا المؤتمر إلى تسهيل تبادل الخبرات والمعرفة بين الجهات والشركاء في كافة الدول العربية فيما يخص أنظمة ونماذج البناء المشترك لإدارة الشأن العام وما يترتب عنه من تقديم للخدمات الحكومية، وذلك من خلال إشراك المواطنين والمؤسسات الاقتصادية حيث سيكون التركيز الأكبر على نماذج الحوكمة المحلية التي ستمكن كافة المواطنين والمؤسسات من المشاركة في بناء وتطوير العمل الحكومي.

وسينظر المؤتمر في إيجابيات وسلبيات البناء المشترك للعمل الحكومي في الدول العربية وفي التجارب المقارنة في بلدان ومناطق أخرى، وسيكون التركيز الأكبر على تجارب بلدان “الجنوب” بما من شأنه أن يُترجم في نهاية المطاف إلى تعاون جنوبي-جنوبي، كما سيتم تحليل تجارب من بلدان ‘الشمال’ بدقّة لضمان إمكانية نقلها وتبنيها.

كما يحفِّز هذا المؤتمر تسهيل النقاش بين الباحثين والخبراء وصنّاع القرار من مختلف أنحاء المنطقة وخارجها حول قضايا الإدارة العامة والحوكمة المحلية. ويوفر المؤتمر فرصةً مميزة لتكوين شراكات و للحوار حول الدور الهام الذي تلعبه الإدارة العامة والحوكمة المحلية في بناء مجتمعات أكثر عدلاً وتماسكًا وقائمة على الحقوق في المنطقة.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.