أحداث سياسية رئيسية

الثلاثاء,26 يناير, 2016
توجيه انتقادات مباشرة لدولة الإمارات اجتهادا غير موفق في الظرف الحالي لتونس

الشاهد_علق المحلل السياسي صلاح الدين الجورشي على العلاقة بين تونس ودولة الإمارات، متسائلا عن جدوى الدخول في مواجهة سياسية وديبلوماسية معها.

 

 

وقال الجورشي في تصريح خص به الشاهد أنه من وجهة نظره أن السياسة الخارجية التونسية يجب أن تعتمد على تقليد ثابت لديها منذ الاستقالا ويقوم بالأساس على التعاون مع جميع الأطراف دون فرز مسبق، وثانيا عدم التدخل في شؤون الاخرين مهما كانت تقييماتنا الذاتية لسياساتهم وأوضاعهم الخاصة، وثالثا البحث عن تحقيق المصلحة المشتركة ورابعا احتواء اي خلاف يحصل مع أي دولى أخرى بالطرق السلمية عن طريق الحوار.

 

 

وأضاف الجورشي ان هذه المنهجية تستند على إمكانيات تونس المحدودة وعدم قدرتها على الدخول في أي مواجهة خاصة إذا كانت هذه المواجهة ستنتج عنها عزلة ما او خسائر اقتصادية تزيد من إضعاف تونس. وأكد الجورشي أن توجيه انتقادات مباشرة لدولة الإمارات في هذا الظرف الصعب الذي تمر به البلاد يعتبر اجتهادا غير موفق.

 

ويرى المحلل السياسي أنه في غياب أي أدلة قطعية يمكن أن تعتمد في توجيه أي تهمة لدولة الإمارات وغيرها، في غياب ذلك يحب عدم التعجل بفتح واجهة أخرى لن تكون في صالح تونس.

 

وأكد الجورشي ضرورة أن تنصب الجهود من أجل احتواء أي خلاف مع الإمارات ومحاولة اقناعها أن تونس وتجربتها الديمقراطية ليس من ورائها أي اضرار بالمصالح الإمارايتية خاصة مع وجود جالية تونسية تعمل هناك وهي متخوفة من انعكاس أي أزمة تنعكس على وضعيتهم هناك.