عالمي عربي - قضايا وحوادث

الأربعاء,18 مايو, 2016
تهمته “تأييد الإخوان المسلمين” .. السعودية تحكم بالسجن والإبعاد لمقيمٍ مصري

الشاهد_ بعد نحو عامين من تصنيف الحكومة السعودية لجماعة الإخوان المسلمين منظمة إرهابية، أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض أمس الثلاثاء حكماً قضائياً بالسجن أربعة أعوام والإبعاد عن البلاد في حق مقيم مصري، ثبتت إدانته بتأييد الجماعة خلال فترة حكم حزب «الحرية والعدالة» لمصر قبل إسقاطه في جوان 2013 بانتفاضة شعبية.

ولثبوت إدانته وتصديق اعترافاته قررت المحكمة تعزيره بالسجن أربعة أعوام، اعتباراً من تاريخ توقيفه على ذمة هذه القضية، كما تضمن الحكم تغريمه 5 آلاف ريال سعودي، وإبعاده عن البلاد بعد انتهاء محكوميته واستيفاء ما له وما عليه من حقوق ولا يسمح له بالدخول إليها إلا بما تقضي به تعليمات الحج والعمرة.

ويعد هذا الحكم الأول من نوعه الذي يصدر بحق مؤيد لجماعة الإخوان المسلمين الإرهابية في السعودية. وكانت وزارة الداخلية السعودية صنفت في العام 2014 ثمان منظمات وسمتها بالإرهابية، هي «داعش» و«النصرة» و«الإخوان» و«حزب الله السعودي» و«الحوثيين» و«تنظيم القاعدة في جزيرة العرب» و«تنظيم القاعدة في اليمن» و«تنظيم القاعدة في العراق»، سبقه أمرٌ ملكي بتجريم المشاركة في أعمال قتالية خارج المملكة، أو الانتماء للتيارات أو الجماعات – وما في حكمها – سواء كانت دينية، أم فكرية متطرفة، أم المصنفة كمنظمات إرهابية داخلياً أو إقليمياً أو دولياً، أو تأييدها أو تبني فكرها أو منهجها بأية صورة كانت. وشمل الأمر الملكي في حينها تجريم كل من يفصح عن «التعاطف مع الجماعات والتيارات بأية وسيلة كانت، أو تقديم أي من أشكال الدعم المادي أو المعنوي لها، أو التحريض على شيء من ذلك، أو التشجيع عليه أو الترويج له بالقول أو الكتابة بأية طريقة».