عالمي عربي

الإثنين,14 سبتمبر, 2015
تنظيم الدولة يطلق سراح نجل وزير كردي سابق مقابل فدية

الشاهد_انضم شاب كردي لتنظيم الدولة خلال الفترة الماضية، وعاد إلى كردستان مقابل أكثر من 100 ألف دولار أمريكي.

 

وبحسب موقع “رووداو” الكردي، فقد كشف مسؤول في حكومة إقليم كردستان أنه تم دفع فدى مالية تقدر بـ170 ألف دولار لإعادة مسلحين أكراد.

 

و(س.م.ك) وهو أحد أهالي السليمانية، كان في صفوف تنظيم الدولة في سوريا لفترة طويلة، وفي 12 سبتمبر سلم نفسه لقوات البيشمركة.

 

وقال ضابط رفيع في قوات البيشمركة في محيط الكوير- مخمور، إن “الكرد المنضمين لداعش يسلمون أنفسهم بين فترة وأخرى”، موضحا أن “(س.م.ك) سلم نفسه لقوات البيشمركة في مرتفعات قرية سلطان عبد الله (جنوبي كركوك)، بالتنسيق معها”.

 

وأضاف الضابط الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، أن المسلح المذكور “من أهالي السليمانية، شقيقه ملازم في البيشمركة يقاتل ضد داعش في جبهات القتال في كركوك، وكان والده بمنصب وزير في عهد إدارة السليمانية، وبعد تأسيس حركة التغيير انضم إليها”.

 

وقال أحد المقربين لتلك الأسرة لـ”رووداو” إن “(س) قال لوالده إنه سيسافر مع رفيقين اثنين إلى إيران، ولكن بعد فترة علم أنه في مدينة الرقة السورية، ووصلها عبر تركيا”.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.