عالمي عربي

الإثنين,27 يونيو, 2016
تمام سلام : قوى الظلام تستهدف استقرار لبنان

الشاهد_ أكد رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام الاثنين، أن العملية الإرهابية التي هزّت بلدة القاع في وادي البقاع تثبت أن استقرار البلاد مستهدف من قبل قوى الظلام ، داعياً الى الوقوف خلف الجيش والقوى الأمنية اللبنانية .

واوضح مصدر رسمي لبناني أن سلام تابع تفاصيل العمل الإرهابي الذي وقع في بلدة البقاع، واطلع من الوزراء المعنيين والقادة الأمنيين والمسؤولين القضائيين على آخر المعطيات المتعلقة بالتحقيقات الجارية فيها.

وقال سلام ، في بيان إن “هذه العملية الإرهابية تثبت أن استقرارنا مستهدف من قبل قوى الظلام، وأن سبيلنا الوحيد لتحصينه هو وقوفنا جميعاً صفاً واحداً خلف جيشنا وقواتنا وأجهزتنا الأمنية في معركتها مع الإرهاب، وتعزيز وحدتنا الوطنية وتمتين جبهتنا السياسية الداخلية”.

وأضاف “فجع اللبنانيون اليوم بعملية إرهابية جديدة في بلدة القاع البقاعية الآمنة أسفرت عن استشهاد عدد من المواطنين الأبرياء وإصابة آخرين”.

ورأى سلام أن” الوقائع التي كشفتها هذه الجريمة، إن لجهة عدد المشاركين فيها أو طريقة تنفيذها، تظهر طبيعة المخططات الشريرة التي ترسم للبنان وحجم المخاطر التي تحدق بالبلاد في هذه المرحلة الصعبة داخلياً وإقليمياً، وتؤكد أهمية الحفاظ على اقصى درجات اليقظة والاستنفار لخنق هذه المخططات في مهدها”.

وكانت أربعة تفجيرات انتحارية هزت فجر اليوم بلدة القاع شرق لبنان وأسفرت عن سقوط خمسة قتلى و15 جريحاً بينهم أربعة عسكريين .