علوم و تكنولوجيا

السبت,26 مارس, 2016
تلسكوب هابل يرصد لحظة تصادم مجرتين

الشاهد_ أظهر تلسكوب هابل التابع لمعهد البحوث الفلكية صورا لعملية تصادم مجرتين جارية في موقع MACS J0416 الكوني، بحسب وكالة نوفوستي للأنباء، مشيرا إلى أن هذه الصورة الجميلة التي التقطها ليست سوى لتصادم مجرتين.

 

وقالت الوكالة إن موقع MACS J0416 يوجد في برج النهر على بعد 4.3 مليارات سنة ضوئية من الأرض. ويعدّ الموقع الكوني المذكور في الحقيقة بمنزلة مجرتين تصادمتا فاتحدتا في موقع واحد.

 

ونوهت إلى أن علماء الفلك لم يستغربوا أن يبلغ الطول الإجمالي لذلك الموقع الموحد أربعة ملايين سنة ضوئية، وأن تكون كتلته 420 ضعف كتلة مجرة درب التبانة، مجرتنا الأم.

 

وأشارت “نوفوستي” إلى أنه من الممكن الاستمتاع بنتائج ذلك التصادم عن طريق الاطلاع على صور التقطها تلسكوب هابل، حيث يظهر وميض متعدد الومضات ناتج عن تشكل نجوم وإطلاق كميات هائلة من الغبار والغاز وعن تحرك المادة المظلمة المتراكمة.

 

وأكدت أن هذا الموقع الكوني يؤدي الآن دور عدسة هائلة لقوى الجاذبية، تقوي الضوء المنطلق من مجرات تقع خلفه، الأمر الذي يسمح لعلماء الفلك باكتشاف مواقع كونية أخرى تعجز الأجهزة المعاصرة عن الكشف عنها.

وأشارت إلى أنه بفضل هذه العدسة المكبرة يستطيع علماء الفلك رصد مواقع فضائية بالأشكال التي اتخذتها تلك المواقع، بعد مرور مئات ملايين الأعوام منذ نشوء الكون، وفقا لـ “نوفوستي”.

 

عربي21