أهم الأخبار العالمية : عربي و دولي

السبت,30 يناير, 2016
تقرير إستخباراتي أمريكي: القاعدة تعدّ لعمليات إرهابية في تونس و الجزائر و مالي ..

الشاهد_أصدرت مؤسسة “صوفان قروب” الأمريكية المتخصصة في الدراسات والبحوث الأمنية والإستراتيجي ، تقريرا كشفت فيه أن الإدارة الأمريكية حصلت على معطيات استخباراتية حول تحضير القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي للقيام بعمليات إرهابيّة في دول الجوار اللّيبي إنطلاقا من أقاليم تسيطر عليها في ليبيا.

 

وأفاد التقرير بأن المجموعات الإرهابية شرعت في تدبير سلسلة من الإعتداءات يجري إخطار الّدول المعنية بها على غرار الجزائر وتونس ومالي ، موضّحا أنه نظرا لموقع ليبيا الجغرافي وأراضيها الشاسعة وحدودها الطّويلة مع الدول المجاورة واحتياطات النفط الضخمة وتاريخها مع الجماعات الجهادية المتطرفة قد يجعل ليبيا دولة كارثية بالنسبة لشمال افريقيا وأوروبا وكذلك المجتمع الدولي بأكمله.

 

هذا و كشف التقرير أن تنظيمي «داعش» والقاعدة يتحولان نحو ليبيا جزئيا عقب طردهما من أماكن مثل سوريا والعراق من قبل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية مشيرا إلى أنه إزاء الفشل في تشكيل حكومة وحدة في ليبيا سوف تستمر ليبيا في مواجهة العقبات الكبيرة لتحقيق الإستقرار في البلاد.

 

كما بيّن التقرير “أن غياب سيادة القانون والمستويات المرتفعة من العنف مع انتشار الأسلحة سمحت للجماعات المتطرفة العنيفة مثل “الدولة الإسلامية” والقاعدة للنمو سريعا في ليبيا» وكشف أن تنظيمي القاعادة و”داعش” تستعملان ليبيا كملاذ آمن ينطلقون منه لشن عمليات ضد الدول المجاورة حيث أصبحت ليبيا وجهة جديدة للمقاتلين الجهاديين الأجانب ولا سيّما من تونس المجاورة”.