عالمي دولي

الأربعاء,15 يونيو, 2016
تقرير أمريكي:إيران تُجند الآلاف من الشيعة الأفغان للقتال في سوريا

الشاهد_كشف تقرير أمريكي، أن إيران فتحت مركز تجنيد في “هيرات” الأفغانية الخريف الماضي وأجبرت الآلاف من الأفغان على القتال في سوريا.
وسردت صحيفة “كريستيان ساينس مونيتور” الأمريكية، قصة شاب أفغاني يبلغ من العمر 21 عاما، سهل الأفغان والإيرانيون زيارته لإيران، حيث قام إيراني بالعمل على إقناعه لشهرين ونصف عبر زيارات شبه يومية في طهران على القتال في الصفوف الأمامية بسوريا ضمن وحدة من الأفغان مقابل وعود بحياة أفضل.
واستجاب الشاب في النهاية مع تصاعد الضغط خاصة أنه وعد بأنه عندما سيعود من القتال في سوريا سيمنح جواز سفر إيراني ومنزل ومال، مضيفا أنه أخبر بأنه سيقاتل في حرب دينية بسوريا، بحسب الصحيفة.
وأكدت الصحيفة أن قصة هذا الشاب واحدة من قصص كثيرة مشابهة في “هيرات” الشيعية شمال غرب أفغانستان، والتي تكشف عن مدى سعى إيران لتشكيل قوة مرتزقة من الشيعة الأفغان للقتال بجانب قواتها وحزب الله والشيعة الذين جلبتهم من العراق وباكستان.
وأشارت صحيفة “كريستيان ساينس مونيتور” الأمريكية، إلى أن استخدام إيران للأفغان لتعزيز صفوف نظام بشار الأسد في سوريا أصبح معلنا في إيران، والمرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي التقى في مارس الماضي مع أسر أفغان قتلوا في سوريا.
وأضافت أن بعض الأفغان يقاتلون من أجل المال حيث يتقاضون 700 دولار شهريا أو يتطلعون لوعود الجنسية الإيرانية والمدارس لأبنائهم هناك والحصول على وظائف إذا نجوا من القتال في الصفوف الأمامية بسوريا.