قضايا وحوادث

الإثنين,8 أغسطس, 2016
تفاصيل جديدة في قضية قتل الزوجين التونسيين بألمانيا

الشاهد_ أفاد عضو في الهيئة الدولية للمجتمع المدني في ألمانيا عاطف المرنيصي مساء أمس في تصريح صجفي” حول التطورات الجديدة في قضية قتل الزوجين التونسيين بألمانيا اصيلا ولاية بنزرت على يد مهاجر تونسي بألمانيا أن جثماني الضحيتين “علي التيري وزوجته هادية التيري ” سيصلان إلى تونس خلال 10ايام على أقصى تقدير وذلك بسب الإجراءات القانونية.

وعن الدوافع الحقيقية التي دفعت بالجاني إلى ارتكاب جريمته النكراء قال انه ومنالمرجح أن الجاني فعل فعلته هذه من اجل الطمع في مجوهرات الزوجة “هادية التيري” ومبلغ مالي كان لدى الضحيتين نظرا إلى انه وحسب التحريات الأولية مدمن مخدرات و خمر حيث عمد الجاني إلى التنكيل بجثتيهما وقطعهما إربا إربا ثم التخلص منهما بإلقائهما في بحيرة اين عثر سباح يوم الخميس قبل الماضي على أجزاء من جسم امرأة في أكياس بلاستيكية ملقاة في بحيرة على مشارف مدينة لايبزيغ الألمانية فيما ظلت بقية بعض أجزاء الجسم مفقودة قبل أن يتم العثور في وقت لاحق على جثة رجل منكل بها ومقطعة أيضا.

يذكر ان السلطات الأمنية الألمانية ألقت القبض على هذا الشاب الذي يبلغ من العمر السادسة والثلاثين وكان قد سافر عن طريق الهجرة الغير شرعية إلى ايطاليا ثم إلى ألمانيا.

كما أن البحث مازال جار إلى حد ألان لمعرفة أكثر تفاصيل عن الجريمة التي هزت الرأي العام وخاصة الجالية العربية بأكملها بألمانيا والتي أساءت إلى التونسيين الذين لا يشرفهم مثل هذه الأفعال.

وأضاف  انه يعمل صحبة عديد أصدقائه على تحسين وجه وصورة التونسيين في الخارج معتبرا أن هذه الجريمة لا تمثل التونسيين