أحداث سياسية رئيسية

الخميس,26 مايو, 2016
تعليق نشاط المحلات التجارية والسوق المركزية بالعاصمة للضغط على السلط من اجل مقاومة الانتصاب الفوضوي

الشاهد_ أفادت رملة الشملي نائبة رئيس الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بتونس أنه سيتم تعليق النشاط التجاري بالسوق المركزية بالعاصمة يوم الثلاثاء المقبل. كما سيشمل التعليق بقية الأسواق البلدية لولاية تونس والمحلات التجارية لتجارة الأقمشة والملابس الجاهزة وغيرها بالأنهج والشوارع المحيطة والمجاورة للسوق المركزية، للمطالبة بايجاد حلول مستعجلة لظاهرة لانتصاب الفوضوي.

و اوضحت الشملي في تصريح لموقع الشاهد أنّ الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية لم يدعُ لاضراب عام يوم 31 ماي الجاري، بل هو مجرد تعليق للنشاط للضغط على السلط من اجل مقاومة الانتصاب الفوضوي وحل الأنهج الرئيسية المؤدية إلى وسط العاصمة وإزالة الأسلاك الشائكة، والمطالبة باتخاذ اجراءات حازمة للقضاء على ظاهرة الانتصاب الفوضوي بصفة جذرية ووضع حد للتجارة الموازية والعشوائية في إطار تطبيق القانون والتصدي لظاهرة احتكار الأفواج السياحية والمطالبة بمزيد تنظيم نشاط الرحلات البحرية.

وكان تجار السوق المركزية وأصحاب محلات بيع الملابس الجاهزة والأحذية الموجودة في الشوارع المحاذية للسوق المركزية قد علقوا نشاطهم ونفذوا ووقفة احتجاجية أمام مقر رئاسة الحكومة للمطالبة بالقضاء على الانتصاب الفوضوي.