أخبــار محلية

الجمعة,13 نوفمبر, 2015
تعقيبا على توحيد خطبة الجمعة، جمعيّة الخطابة والعلوم الشرعية بصفاقس تردّ ..

الشاهد_ نشرت جمعية الخطابة والعلوم الشرعية بصفاقس أمس الخميس 12 أكتوبر 2015 بيانا على موقعها الرسمي بشبكة الأنترنت ، أعربت فيه على أن فرض توحيد خطبة الجمعة من قبل وزارة الشؤون الدينية في كامل تراب الجمهورية “سعيا لتدجين الخطاب المسجدي والتضييق على الحريات الدينية المكفولة في الدستور”.

هذا و وصفت الجمعية الاجراء الوزاري القاضي بتعطيل صلاة الجمعة في جامع سيدي اللخمي بصفاقس أكبر جامع في الجهة والاقتصار على أداء الصلوات الخمس فيه بـ “الاجراء الظالم”.

و دعت جمعية الخطابة في ذات السياق إلى الالتزام بما ورد في الدستور التونسي في فصله السادس والذى يجعل من الدولة راعية للدين وكافلة لحرية ممارسة الشعائر الدينية.

جدير بالذكر أن وزارة الشؤون الدينية ارتأت توحيد موضوع خطبة الجمعة اقترحت حفظ النفس في الإسلام ومقاومة ظاهرة الانتحار موضوعا لخطبة الجمعة اليوم.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.