حواء

الأحد,10 يناير, 2016
تعرف على “أبخل” شخصية في التاريخ

الشاهد_دخلت سيدة الأعمال الأمريكية هيتي غرين (1834-1916) موسوعة غينيس باعتبارها أبخل شخصية في العالم.

 

ووفقاً لموقع biography عرفت السيدة بثرائها الفاحش؛ لكنها تربعت على هرم البخل بشكل غريب؛ رغم أنها لقبت “بساحرة وول ستريت” حيث بلغت ثروتها 100 مليون دولار أي ما يعادل 2 مليار في الوقت الحالي.

 

ولدت هيتي غرين في 21 نوفمبر 1834، في نيو بدفورد بولاية ماساتشوستس، اشتهرت وعرفت بالدهاء وتمكنت من الاستثمار في الأسهم والسندات والعقارات وحولت مبلغ 6 ملايين دولار إلى 100 مليون دولار في وقت قياسي، مما جعلها أغنى امرأة في أمريكا.

 

تزوجت من إدوارد الأخضر، وهو تاجر الحرير، في عام 1867، وأنجبت منه طفلين؛ لكن لم يخلطا أبداً بين مواردهما المالية عندما تزوجا، حيث جعلت زوجها يوقع على أن يتخلى عن جميع حقوقه في الميراث، ضماناً لها بأنه لن يستطيع إنفاق أموالها.

 

ووفقاً لموقع ويكيبيديا العالمي، تعددت الروايات عن مدى بخل هيتي غرين، إذ قيل أنها لم تكن تستخدم المياه الساخنة وكانت ترتدي فستاناً أسوداً لم تغيره إلا عندما بُلي تمامًا.

 

وقيل إنها لم تكن تغسل يديها، وكانت تعيش على تناول فطيرة تكلفتها سِنتين فقط، وفي رواية يقال إنها أمضت نصف الليل تبحث على طابع فقدته بقيمة سِنتين، كما كانت لا تغسل إلا الأماكن المتسخة من ثيابها لتوفير المياه ومبلغ الصابون.

 

كانت هيتي تنفذ جميع أعمالها التجارية الخاصة في إحدى مكاتب بنك سيبورد الوطني في نيويورك، وسط مجموعة كبيرة من الأمتعة والحقائب المليئة بالوثائق الخاصة بها، وذلك حتى لا تضطر لدفع إيجار مكتب خاص.

 

وكانت تسافر آلاف الأميال لوحدها، لتحصيل دين من بضع مئات الدولارات، في عصر كانت النساء لا تسافرن إلا بمرافق.

 

وتعرض طفلها نيد لكسر في ساقه عندما كان طفلا، وحاولت هيتي علاجه في عيادة مجانية للفقراء، ويقول البعض إنها كانت تعالج جروحه بنفسها حتى اضطر الأطباء لبتر ساقه بسبب إصابته بالغرغرينا.

 

وعاشت هيتي غرين في مساكن غير مكلفة في هوبوكين، نيو جيرسي، وتوفيت في 3 جويلية 1916، في سن الـ81 في مدينة نيويورك، ودخلت موسوعة غينيس للأرقام القياسية العالمية بلقب “أبخل شخصية في العالم”، وقيل إن ثروتها تراوحت بين 100 و200 مليون دولار أي ما يعادل 4 مليارات دولار في 2010.