الرئيسية الأولى

السبت,19 ديسمبر, 2015
تصوّرات متقاربة بشأن التحوير الوزاري….مشاورات الصيد تنطلق بالرباعي الحكومي اليوم

الشاهد_ينطلق بداية الأسبوع المقبل رئيس الحكومة الحبيب الصيد في مشاوراته من أجل التحوير الوزاري الذي أعلن عنه هو نفسه أمام مجلس نواب الشعب مع إنطلاق النقاشات البرلمانية حول مشروع قانون المالية لسنة 2016 الذي أثار جدلا واسعا، و لئن كانت التوقعات و التسريبات كثيرة فإنّ المواقف بدأت تصدر تباعا بشأن طبيعة هذا التحوير شكلا و مضمونا.

 

مع إعلانه عن التحوير الوزاري، قالت أحزاب المعارضة إنّ الخطوة منتظرة و مهمّة لتحسين العمل الحكومي و للإلتفات أكثر إلى ملفين أساسيين في الفترة المقبلة و هما مكافحة الإرهاب من جهة و دفع التنمية و الإستثمار من جهة ثانية و هي تقريبا نفس المطالب التي ترفعها الحكومة الحالية منذ تشكيلها غير أن تقييم آداء المردود الحكومي للحبيب الصيد كان يجب أن يأخذ سنة كاملة من أجل مزيد وضع السياسات و البرامج من جهة و من أجل معرفة النقائص و نقاط الضعف من جهة ثانية و هو أمر مطلوب تباركه أحزاب المعارضة و رباعي الإئتلاف الحكومي بقطع النظر عن طبيعة التصور لهذا المطلب و للفريق المقبل للحكومة.

 

الاتحاد الوطني الحر ينتظر، حسب تصريح صحفي للقيادي بالحزب محسن حسن، أن تكون تركيبة حكومة الحبيب الصيد الجديدة سياسية بامتياز مؤكدا أن الوضع يتطلب حكومة سياسية لتجاوز الظروف الاقتصادية والاجتماعية والسياسية الصعبة، مضيفا أن رئيس الحزب سليم الرياحي سيلتقي اليوم السبت رئيس الحكومة بخصوص مشاورات التحوير الوزاري، وهو تقريبا نفس الموقف الصادر عن آفاق تونس على لسان رياض المؤخر الذي أكّد أن حزبه يرجو أن تكون الحكومة سياسية، مشيرا الى ان الانتماء السياسي ليس المعيار الوحيد، بل وجب الجمع بينه وبين الكفاءة مشيرا إلى أن أمين عام آفاق تونس فوزي بن عبد الرحمان يلتقي بدوره اليوم السبت رئيس الحكومة الحبيب الصيد.

 

نائب رئيس حركة النهضة، عبد الحميد الجلاصي، قال أمس الجمعة في تصريح صحفي، ان المكتب التنفيذي للحركة سيجتمع لدراسة تصوّرات ومقترحات النهضة بخصوص التحوير الوزاري وتابع الجلاصي “الحركة ستلتقي غدا السبت برئيس الحكومة للاستماع إليه ولتقديم جملة من المقترحات” رافضا في السياق ذاته تقديم أية تفاصيل بشأنها من جهته قال الناطق الرسمي باسم حزب نداء تونس وعضو الهيئة التأسيسية، بوجمعة الرميلي، “إن نداء تونس ليست لديه أية تصوّرات بخصوص التحوير الوزاري المزمع الإعلان عنه من قبل رئيس الحكومة، الحبيب الصيد” مشددة على إنغماس الحزب في الفترة الحاليّة في حلّ أزمته الداخلية.

 

الحبيب الصيد، رئيس الحكومة، يلتقي اليوم السبت ممثلي أحزاب الإئتلاف الحكومي الرباعي كلّ على حدة لقبول تصوّراتهم و مقترحاتهم للتحوير الوزاري المنتظر و تقديم تقييمه لفريقه الحالي و تصوّراته للفريق المقبل الذي ينتظر أن يتمّ الإعلان عنه في مفتتح السنة القادمة أمام إنتظارات كبيرة لتجاوز الأزمة الإقتصادية و الإجتماعية و تدعيم السند السياسي لتوفير أنجع السبل و الوسائل لعمل حكومي مثمر و ناجح.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.