عالمي عربي

الإثنين,25 أبريل, 2016
“تسرق” جنودًا أمريكيينَ لإصدار طابع بريدي … الحكومة السورية في مأزق

الشاهد_ أثار طابع بريدي جديد أصدرته الحكومة السورية في يوم استقلال سوريا سخطا كبيرا وسط السوريين في دمشق، جرّاء ما وصفوه بأنه “خطأ كارثي”.

وقام المصممون الذين عملوا على إنتاج الطابع في المؤسسة العامة للبريد بنسخ صورة شهيرة لجنود أمريكيين ووضعها على الطابع البريدي بدلا من الجنود السوريين، وفقا لموقع “شام تايمز”.

وصورة الجنود الأمريكيين تعود في الأصل إلى الحرب العالمية الثانية، حين دخلت القوات الأمريكية جزيرة “أيو جيما” اليابانية، ورفعت العلم الأمريكي عليها.

وبالمقارنة مع الصورتين نجد أنّ صورة الجنود على الطابع السوري، الذي نشره موقع “شام تايمز” وصورة الجنود الأمريكيين متطابقة تماما.