كتّاب

الثلاثاء,25 أغسطس, 2015
تزوج تونسية .. لن تندم !

الشاهد_“ما المرأة إلّا الأفق الذي تشرق منه شمس السعادة على هذا الكون فتنير ظلمته , و البريد الذي يحمل على يده نعمة الخالق إلى المخلوق” , و كأنّي بالمنفلوطي ههنا يقصد بدُرَرِهِ هذه المرأةَ التونسية دون سواها ..

ما هذا الوجوم الذي اعتَرَاك؟؟! صدقًا, انا اعني ما أقول !! و لن أتراجع عمّا قلت و ما سأقول قيد أنملة ؛ المرأة التونسيًة ”للّات النّسا” , و سأبرهن لك ذلك ..

كانطلاقة, دعني أذكّرك, أيَا رعاك الله, بأهمّ طبع تختصّ به المرأة عامّة ألا و هو ”التذمّر” ! هاه , تَصْدقُنِي القول؟! ماذا لو أبشّرك , أيّا سعيد الحظّ, بأنّ التونسية هي المرأة الوحيدة إطلاقا , التي حُصّنت ضدّ هذا الدّاء منذ نعومة مخالبها , عفوا, أقصد أظافرها , فتجدها راضية خانعة راكعة , لا تردّ لك طلبا و لا ترفض لك أمرا ..!

ألَا تصدّقني؟! طيّب, ماذا لو أحدّثك عن حنانها و حنوّها ؟! هاه انفرجت أساريرك سيّدي؟؟ جيّد جيّد, أنصت إذن ؛ أيَا حَسَنَ الطّالع, ألا إنّ القرطاجنّيّة هي نبع الرقّة و الطّيبة ! آه واللّه! فلنذكر مثالا بسيطا من أكثر مواقفها حنّيّة و مراعاة لمشاعر بعلها ؛ عندما يغضب السيّد الموقّر فيهيج و يميج و لا يميّز الأبيض من الأسود, من حنكتها و حكمتها و حسن تدبيرها , هي لا تحنق و تنغمس في اللّغط كما هو حاله , بل توفّر له الحيّز (مكانا و زمانا) ليجد حريته التامة و يرتاح نفسيا و جسديا , إذ تقصد منزل أهلها أسبوعين فأكثر , كي يجد الزوج المفدّى متنفّسا له فينسى همّه و غمّه و يزول ما كان .

أين تجد امرأة تحسن التدبير هكذا , يا صاح ؟! أليست بنبيهة عصرها , تالله؟!

كلّ هذا و لم أحدثك بعدُ عن حذاقتها , و كما يقال : ” الطريق إلى قلب الرجل معدته” , بناء على ذلك , أهنّئ سماحتك بأنّك ستتذوّق يوميا من ألوان الأطعمة ما رأت عينٌ و لم تَرَ ,صدّقني هي خبيرة في مثل هذه الأمور ؛ فقط نقطة بسيطة , عليك ان توفّر قدرا غير مستهان به من راتبك , و هذا أقلّ ما يمكنك فعله لِما ستنعم به من خيرات ,فهي ستتحفك كل ليلة بأحد المطاعم التي تتفنن في عرض مأكولاتها (لذّة و تسعيرة ) .. و لن ينتهي بك الشهر الإ و انت فاغرا فَاكَ .. يا لهذا الدلال الذي ستحظى به !!

أمّا بالنسبة للمصاريف , فأنت معفى من عديد المتطلبات الملزم بها جلّ الأزواج ؛ فبالنسبة لفواتير الكهرباء و المياه لن تكون ذات اعتبار مهم مادمتما ستقضيان غالب أوقاتكما خارج المنزل , سواء في العمل أو عند الأقارب و الأصدقاء , و لست ملزما بشراء الخضراوات و لا قنينة الغاز , فالمطاعم موجودة , كما سبق أن ذكرت ..
و كمكافأة لها على هذا العناء الذي أراحتك منه , هي تطلب منك فقط طلبا صغيرا , لا أظنگ جاحدا تستكثره عليها ؛ هديّة كلّ شهر تفرج بها أساريرها (لم تطلب كلّ أسبوع فهي تراعي ظروفك طبعا مادامت شريكة عمرك! يا لحنّيتها ! )

ماذكرته , سيّدي, لا يغطّي حيّزا ضئيلا ممّا تتصف به أميرةُ إفريقيّةَ المجيدة من ”خصال” لو عدّدتها خصلة خصلة لخرّ سامعي مغشيّا عليه (الله لا يجعلني جرّة ).

أخيرا و ليس آخرا ,هَاكَ مني نصيحة , و ادعُ لي بالزوج الصالح ؛تزوج تونسيّة و لن تندم ..

سوسن العويني



رأي واحد على “تزوج تونسية .. لن تندم !”

  1. نعم تزوج تونسية ولن تخدم ولن يكون التقنقين خبزك اليومي والتشكي ونكران الجميل والصاحب والخليل ما تصبح عليه وتنام .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.