أهم الأخبار العالمية : عربي و دولي

الجمعة,5 أغسطس, 2016
ترامب يهاجم مهاجرين مسلمين ويصفهم بـ”الحيوانات”

الشاهد_ هاجم مرشح الحزب الجمهوري الأمريكي لانتخابات الرئاسية، دونالد ترامب، مساء الخميس، مجددا، المهاجرين إلى الولايات المتحدة، قائلا لمؤيديه، إن الصوماليين وغيرهم من المهاجرين من بلدان وصفها بـ”الإرهابية”، ينبغي منعهم من دخول الولايات المتحدة، واصفا إياهم بألفاظ مسيئة.

وترامب الذي أسس حملته الانتخابية على برنامج معاد للهجرة والمهاجرين، قال أمام جمع من مؤيديه في مدينة بورتلاند في ولاية مين شمال شرقي الولايات المتحدة: “نسمح لأناس بدخول بلادنا من دول إرهابية، ينبغي علينا ألا نسمح لهم بالدخول، لأننا نعجز عن تدقيقهم”.

وخص ترامب في تصريحاته الجالية الصومالية المهاجرة، واتهمهم بأنهم يتسببون بمشاكل لسكان المناطق التي هاجروا إليها.

وفي تصريح معاد للمهاجرين ومسيء لهم، قال ترامب بحدة، حين جاء على ذكر عدد من المهاجرين، ومعظمهم من دول ذات أغلبيات مسلمة مثل أفغانستان والعراق والمغرب وباكستان والصومال وسوريا وأوزبكستان واليمن: “نحن نتعامل مع حيوانات”.

وقال: “ليس لدينا فكرة من يكونوا، قد يكون هذا أكبر حصان طروادة في التاريخ”، محذرا من تسلل مهاجمين محتملين إلى الولايات المتحدة بصفة لاجئين، وهو ما يعزز الإسلاموفوبيا من خلال تصريحاته المعادية للمسلمين.

وأضاف ترامب أن الجهود التي بذلت لتوطين اللاجئين الصوماليين خصوصا في ولاية منيسوتا، “تنتج عواقب غير مقصودة تتلخص في خلق جيوب من المهاجرين مبتلاة بمعدلات مرتفعة من البطالة، تسلط ضغطا على نظم الرعاية الاجتماعية في الولاية، وتخلق حاضنة غنية لتجنيد المتطوعين للجماعات الإسلامية الإرهابية”، وفق قوله.

ويثير ترامب كثيرا من الجدل إثر تصريحاته المتكررة المعادية للمسملين، التي تعزز من “الإسلاموفوبيا” في الولايات المتحدة.

وأثار أيضا كثيرا من اللغط في ديسمبر الماضي، عندما وصل به الأمر إلى أن يطالب بفرض حظر مؤقت على دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة.