عالمي دولي

الثلاثاء,17 نوفمبر, 2015
تحطم الطائرة الروسية في سيناء ناجم عن انفجار قنبلة محلية الصنع

الشاهد_أفادت وكالة الأنباء الروسية اليوم، الثلاثاء، أن رئيس جهاز الأمن الفيدرالي الروسي ألكسندر بورتنيكوف قال إن تحطم الطائرة الروسية في سيناء ناجم عن انفجار قنبلة محلية الصنع كانت تحتوي على كيلو جرام من مادة الـ”تي.إن.تي”.
وأوضح بورتنيكوف، خلال لقائه مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم، أن القنبلة تسببت في انفجار الطائرة الروسية في الجو وتناثر أجزائها في مناطق بعيدة متفرقة.

وأضاف بورتنيكوف أن الحادث “عمل إرهابي بشكل مؤكد”.


وبحسب وكالة إنترفاكس الروسية، تعهد بوتين بملاحقة المتسببين في تحطم الطائرة ومعاقبتهم، مضيفا أن روسيا ستقدم 50 مليون دولار أمريكي مقابل أي معلومات عن الأشخاص الذين ربما يكونوا متورطين في “الحادث الإرهابي”.
و كانت طائرة روسية على متنها 224 شخصا سقطت بالقرب من مدنية العريش بسيناء، أواخر أكتوبر الماضي، عقب دقائق من إقلاعها من مطار شرم الشيخ في طريقها إلى روسيا، بعد فقدان الاتصال بها وقتل جميع من كانوا على متنها.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.