عالمي عربي

السبت,5 مارس, 2016
تحذيرات من أزمة إنسانية مع تصاعد عدد اللاجئين العالقين في اليونان

الشاهد_حذرت مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة من احتمال ارتفاع عدد اللاجئين العالقين في اليونان إلى أكثر من مئة ألف في الأسابيع المقبلة نتيجة إغلاق الحدود في البلقان، ما يهدد بأزمة إنسانية، يأتي ذلك قبل يومين من قمة أوروبية مرتقبة في بروكسل لبحث أزمة اللاجئين.

وقال مساعد المفوض السامي للاجئين لشؤون العمليات، جورج أوكوث أوبو، في تصريحات بـروما إنه “حسب الظروف الراهنة، من المرجح أن يصبح لدينا بحلول منتصف أفريل مئة ألف شخص في الأراضي اليونانية”، وحذر من “أزمة إنسانية” تقتضي تحركا دوليا.

وفي بيان مكتوب منفصل، قدرت المفوضية عدد المهاجرين العالقين في اليونان حاليا بنحو ثلاثين ألفا، ثلثهم عند نقطة إيدوميني الحدودية مع مقدونيا، ووصفت الوضع بأنه “يتدهور بسرعة”.

من جهته قال رئيس المفوضية فيليبو غراندي في البيان “الوقت ينفد منا، وهناك حاجة عاجلة لقيادة قوية ورؤية صائبة من الزعماء الأوروبيين للتعامل مع ما هو، من وجهة نظري، وضع لا يزال بالإمكان معالجته، إذا كان التعامل معه صحيحا”.

في غضون ذلك أعرب حاكم إقليم “مقدونيا الوسطى” في اليونان عن رغبته في إعلان حالة الطوارئ بسبب تقطع السبل بآلاف المهاجرين في المنطقة بعد إغلاق الحدود .

وقال أبوستولوس تزيتزيكوستاس لقناة “سكاي” اليونانية من منطقة “إيدوميني” على الحدود مع جمهورية مقدونيا اليوغسلافية السابقة “هنا على معبر إيدوميني الحدودي لدينا 13 ألف شخص وفي أقصى الجنوب خمسة آلاف مهاجر آخر في مخيمات اللاجئين”.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.