أخبــار محلية

الثلاثاء,26 يوليو, 2016
تأجيل الجلسة العامة للفرع التونسي لمنظمة العفو الدولية

الشاهد _تأجلت الجلسة العامة للفرع التونسي لمنظمة العفو الدولية التي كان من المنتظر عقدها يومي 6 و7 اوت القادم الى ال5 و6 من نوفمبر من السنة الجارية.

 

وحول ما روج عن ان التأجيل كان على خلفية اشتباه وجود تجاوزات مالية صلب الفرع قد يكون أعضاء الهيئة التنفيذية من المتورطين فيها، أكد لطفي عزوز المدير التنفيذي للفرع التونسي لمنظمة العفو الدولي في تصريح صحفي ان التأجيل لا علاقة له بالتقرير المالي للفرع.

 

واشار الى ان المشكل المالي الوحيد الذي اعترض المنظمة بتونس تمحور حول عدم وجود مبلغ 3 الاف و126 دينار سنة 2014 وقد تم رفع قضية ضد المساعدة المالية في الابان وكل من يكشف عنه البحث في عملية الاختلاس وتم أعلام الكاتب العام للحكومة بذلك مباشرة.

وبين ان هذه القضية إلى الآن مازالت تحت أنظار القضاء كما شدد لطفي عزوز ان ضمان أكبر قدر من الشفافية وعدم التساهل مع الفساد هو مبدأ واساس عمل داخل منظمة العفو الدولية.