أهم المقالات في الشاهد

الجمعة,11 سبتمبر, 2015
بين الجبهة و السبسي: الرحوي يتّهم و حمّة في القصر!!؟

الشاهد_تشهد العلاقة بين الجبهة الشعبية و نداء تونس و تحديدا رئيس الجمهوريّة الباجي قائد السبسي توترا كبيرا منذ قراره الدخول في إئتلاف حكومي مع حركة النهضة و هو القرار الذي رفضت بموجبه الجبهة المشاركة في حكومة الحبيب الصيد و قد إزداد التوتر في الفترة الأخيرة بسبب مشروع قانون المصالحة الإقتصاديّة بعد إتّهام عدد من نواب الجبهة الباجي قائد السبسي بالوقوف وراء القانون و محاولة التستر و تبييض الفاسدين حتّى أن الرحوي قال “ما خلا البلاد كان السبسي” في تلاسن مع نواب النداء.

في ظل ليّ الذراع الذي بات واضحا بين الجبهة الشعبية و رئيس الجمهوريّة الباجي قائد السبسي يلتقي هذا الأخير اليوم الجمعة، الناطق الرّسمي باسم الجبهة الشعبية حمه الهمّامي للتباحث بشأن الأحداث والتطورات السياسيّة الجارية في البلاد و موقف الجبهة من مشروع قانون المصالحة الاقتصادية.

و تعتزم الجبهة الشعبيّة الخروج غدا السبت 12 سبتمبر 2015 في وقفة إحتجاجيّة ضدّ قانون المصالحة الإقتصاديّة لوحدها دونا عن بقيّة الأحزاب و مكونات المجتمع المدني المعارضة للقانون ذاته بعد أن إختارت توقيتا مخالفا لتوقيت التحرّك المعلن.

 



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.