مختارات

الأحد,5 يوليو, 2015
بيان حركة النهضة بشأن إعلان رئاسة الجمهورية لحالة الطوارئ

الشاهد_تعليقا على قرار رئيس الجمهورية بالتشاور مع رئيسي الحكومة و مجلس الشعب إعلان حالة الطوارئ إنطلاقا من ليلة السبت 4 جويلية 2015 أصدرت حركة النهضة بيانا جاء فيه أننها تتفهم دوافع الإجراء الإستثنائي و تدعو التونسيين للإلتفاف حول الدولة و رئاسة الجمهورية.

بيان حركة النهضة:

بيــــــــــــــــــــــــــــــــــان

أعلن رئيس الجمهوريّة اليوم 4 جويلية 2015 عن إقرار حالة الطّوارئ لمدّة شهر في إجراء استثنائي لظروف استثنائيّة وذلك تبعا لتواصل التّهديدات المحدقة ببلادنا.

وحركة النّهضة كطرفٍ وطني وشريك مسؤول :

– تتفهّم هذا القرار في ضوء التّهديدات والعمليّات الإرهابيّة التي ألحقت أضرارًا بالغةً بأمن البلاد واستقرارها واقتصادها والتي تحتاج إلى مواجهةٍ شاملةٍ وطويلة.

– تهيب بالمواطنين والمواطنات الالتفاف حول مؤسّساتنا الجمهوريّة وخياراتنا الدّيمقراطيّة وتدعوهم إلى تقوية الوحدة الوطنيّة واليقظة الدّائمة ودعم وحداتنا العسكريّة والأمنيّة في هده الحرب الاستثنائيّة.

– تعتبر أنّ الإرهاب مرفوض فكرًا وممارسةً من الشّعب التّونسي وأنّه لا مستقبل له في تونس وأنّ هزيمته آتية بإذن الله طالما واصلنا الحرب ضدّه وطوَّرنا الخطط والوسائل وقطعنا الطّريق أمامه في بثّ الخوف والفزع في المجتمع.

رئيس حركة النهضة الشيخ راشد الغنوشي